ملاحظة

ثلاجة – دولاب

الصورة: عن الشبكة.

شح سيولة، وغلاء أسعار.
وشكلها القصة مازال مستمرة، ومع هذا، وبجد متفائل بإن غدوة تتحسن الأمور، وتنزاح الغمة، وتنعنش البلاد، لأن ربي من أسمائه العادل، الرحمن، الرحيم.
شح سيولة، وغلاء أسعار.
بعد اجتماع عائلي، قررنا التخلي عن الأمور الثانوية، زي الطلعات، والاكل في المطاعم، وشراء بعض المواد الغذائية زي النيوتيلا، وزبدة الكاكاوية.


مشت الايام، والحال لم يتغير.
وسعنا قائمة الحظر، فدخلت بعض أنواع الخضراوات، والفواكه، والجبنة الحمرا، والكورنفليكس.
مشت الايام، والحال لم يتغير، وشكلها مطولة.
ضاقت الخيارات، وبدي الشري بالبطاقة شحته، واذلال، وبدت التلاجة تنضاف ويبان شكلها، خاصة بعد حذف اللحم الاحمر، وجبنة الشرائح، وتن الوفاء، وباقي أنواع الفواكه، والخضراوات، والاكتفاء بشراء الحليب أسبوعياً.
الايام ماشيه، والحكايه شكلها ما تبيش اتم.
توه التلاجه منفضه، وممكن نستعملوها دولاب، خاصة وإن الكهرباء مش ثابتة وديما هاربه.
موضوع الاكل الصحي، خلاص، معاش في منه، توه مكرونة، رز، كسكسي، دشيشة، بازين، عصيدة، وعاود من جديد.
شح سيول ، وغلاء أسعار.
يحيى اقتنع ونسي الكورنفليكس.
زكريا، تعب من النقان، ونسي زبدة الكاكاوية والكاكاو.
ماريه نست شكل جبنة المثلثات، والشرايح.
شح سيوله، وغلاء أسعار. والحكاية شكلها مطولة.
والفرج من عند الله، قريب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *