قناة أحمد المجدوب على اليوتيوب

قناة أحمد المجدوب، من القنوات التي بدأتُ في متابعتها مؤخراً على اليوتيوب، الذي أتاح لي متابعة ما عرض منذ تاريخ انطلاق القناة في 2 فبراير 2021م، أي أن عمر هذه القناة؛ عام وخمسة أشهر.

القناة حتى كتابة هذه الأسطر حظيت باشتراك 3.27 ألف مشترك، وسجلت أكثر من 112 ألف مشاهدة. والقناة كما في تعريفها؛ تهتم بالتاريخ ومعالم الشارع الليبي.

بدأت علاقتي بالقناة من خلال اقتراح على الفيسبوك، وكان اللقطة المصور تظهرُ شاباً ليبيا يتحدث من ميدان الجزائر، عن حكاية عائلة دردنو. التسجيل كان عفوياً، قطعته تحيات المارة، وكأن صانع المحتوى أراد لهذا المقطع أن يكون حياً وواقعياً قدر الإمكان.

متابعة القراءة

الدكتوراه المهنية وأخواتها!!

قبل الحكم!!

كثر الكلام والتعليقات حول ما يعرف بالدكتوراه المهنية، والماجستير المهني، أو المهني المصغر، وانقسم الآراء حول هذه المصطلحات، بين مؤيد ومعارض لها حد إنكارها واعتبارها أحد وسائل الحصول على مؤهل عال لمن لا أساس علمي له.

منذ البداية أنبه إلى مسالة مهمة، وهي أني ضد إصدار الاحكام؛ المطلقة بشكل خاص، دون أن يكون لهذه الأحكام ما يدعمها من أسانيد، وعليه لا يمكنني أن أذهب مع الراي القائل بعد أهليتها، قبل أن أبحث في هذه المسألة.

متابعة القراءة

وقفة عند جناح جسر المجرة

خلال زيارتي اليوم لملتقى ليبيا الدولي للتعليم والتدريب، في دورته الثانية (18-20 يونيو 2022م)، لفت نظري جناح أحد الشركات، فرغم بساطته في العرض إلا أنه يقدم خدمة تدريبية مميزة، لم أرى لها نظيراً في ليبيا، حتى في المعامل المتخصصة.

أما الجناح، فهو جناح شركة جسر المجرة للتنمية والتطوير والتدريب، وهي شركة متخصصة في مجال التدريب والتطوير من خلال توظيف الوسائط والأساليب التدريبية الحديثة.

وبالرغم من إن نشاطهم في مجال التدريب يشمل أكثر من جانب، إلا أن الجانب الذي استوقفني هو الجانب التقني، والمتعلق بالعلوم الإلكترونية.

متابعة القراءة

ماذا لو لم تحتلنا إيطاليا؟

1

كثيرا ما يقابلني على الفيسبوك منشورات تمجد المستعمر الإيطالي، وتدين له بالفضل في بناء الكثير من المباني وخاصة في طرابلس، وبنغازي. المثير للاستغراب أن بعض هذه المنشورات ذهبت للقول؛ بأن الحاكم الإيطالي بالبو أخلص لليبيا أكثر من ساستها الذين حكمها!

2

في اتصال بالدكتور، على عبداللطيف حميدة، على هامش حوار أجريته معه لصالح موقع بلد الطيوب، حول كتابه (الإبادة الجماعية في ليبيا)*، الممنهجة من قبل المستعمر الإيطالي. صدمت من حجم الجرائم التي ارتكبها المستعمر الإيطالي في ليبيا، حتى إن هذه الجرائم كانت المنهج الذي اعتمدته النازية مع خصومها. من الإعدامات إلى المعتقلات، إلى النفي.

متابعة القراءة

حكايتي في المدرسة

هذا أنا (رامز رمضان النويصري) خلال دراستي الابتدائية
هذا أنا (رامز رمضان النويصري) خلال دراستي الابتدائية

أزعم أني من الجيل الذي تلقى تعليماً جيداً وعلى مستوى في ليبيا، وكثيراً ما أقول إنني من آخر الأجيال التي عاشت جميع مراحلها التعليمية على درجة من الجودة والمتابعة.

رحلتي الدراسية بدأت في مرحلة ما قبل التعليم الأساسي، بروضة (دار البراعم للفنون) التي أنشأتها الرائدة خديجة الجهمي، من بعد درست بمدرسة (براعم الأقصى) بمنطقة وسعاية ابديري، وكانت من أولى المدارس الخاصة في طرابلس، قبل أن توقف وأتحول للتعليم العام بمدرسة (الفيحاء) حيث درست حتى الصف السادس. المرحلة الإعدادية درستها بمنطقة الظهرة، بمدرسة (أحمد رفيق المهدوي)، حيث تم خلال هذه المرحلة إلغاء مادة اللغة الإنجليزية من المنهج. أما آخر مرحلة ما قبل الجامعة فكانت بـ(ثكنة أسد الثغور الثانوية – جحفل الأبرار البري)، بمنطقة وسعاية ابديري، وكان نظامنا العسكري (الصاعقة).

متابعة القراءة