2016.. بين القراءة، وفائدة الذهاب للمصرف

1

مر عام 2016 سريعاً!!، قد يكون القول مكرراً، أو مكروراً، وربما عبرت به عن سرعة مرور الأيام، تعليقاً على السنة الماضية، أو سنوات مرت. لكن ربما لخصوصية هذه السنة، بما مر فيها من ظروف تمنيت بشكل حقيقي أن تغادر سريعاً.

فكأن الله استجاب دعواتنا؟

سنة 2016 لم تكن سنة اعتيادية، فهي على خلاف ما كان، كان المفترض أن تكون عام الاستقرار، وبداية انطلاق ليبيا الجديدة. لكن التجاذبات السياسية، والحراك المصاحب لها واقعاً، كان له الأثر السلبي على حياة المواطن الليبي، والتي مست أمنه وقوته.

متابعة القراءة

ماذا أقول لابني

1

في العام الماضي، كتبت منشوراً على حائطي الخاص في الفيسبوك، قلت فيه: إنه لا يمكنني وأنا أرى ابني “يحيى”، يكتب واجباته المدرسية على ضوء مصباح الشحن، أن أحكي له عن معاناتي في الدراسة والصعاب التي كنت أجدها عندما كنت في مثل عمره، كما كان أساتذتنا يحدثوننا.

2

في كل يوم يخرج ابني إلى المدرسة، أدعو الله أن يرجعه سالماً للبيت، فمع الأزمات الكثيرة التي تتعرض لها البلاد، وحالة الانفلات الأمني، تجعل الذهاب للمدرسة والعودة مغامرة.

في العام الماضي، ظللنا نبحث عن سبيل للوصل للمدرسة، وهي بعد ليلة ماطرة تحولت إلى جزيرة، قبل أن تبلغنا الإدارة إنها أوقفت الدراسة لهذا اليوم.

متابعة القراءة

دورات تدريبية في الإعلام الاجتماعي

مع المدرب (رامز النويصري) نبدأ برنامجنا التدريبي، بمجموعة من الدورات في مجال الإعلام الاجتماعي. ويتضمن الأسبوع الأول:
إدارة صفحات ومجموعات الفيسبوك.
السبت 24-12-2016 | 50 دينار.
إدارة الحملات على مواقع التواصل.
الأحد – الاثنين: 25-26-12-2016 | 100 دينار.
التصفح الآمن.
الثلاثاء: 27-12-2016 | مجانية.
صحافة الموبايل.
الأربعاء – الخميس: 28-29-12-2016 | 150 دينار.
البرنامج سيقام بمقر مدرسة مصابيح المعرفة – الهضبة.
للحجز والاستفسار: المراسلة عن طريق الصفحة، أو الاتصال بالرقم: 0916179272.
يمكن إرسال رسالة على رقم الهاتف المبين؛ بالاسم ثلاثي، واسم الدورة.
القاعة محدودة العدد.
سيحصل المتدرب في نهاية الدورة على شهادة معتمدة من شركة الهالة الأفضل.